Skip to content

رؤساء الجمعيات العشائرية في الفحيص يصدرون بيانا بخصوص العيارات النارية في الأفراح والمناسبات

رابط المقال: https://milhilard.org/a83e
WhatsApp Image 2023-09-14 at 8.57.50 AM
رابط المقال: https://milhilard.org/a83e

اجتمع رؤساء الجمعيات العشائرية في مدينة الفحيص مساء الاربعاء لمناقشة عدد من القضايا التي تهم المدينة خصوصاً والوطن عموماً ومنها ظاهرة إطلاق العيارات النارية في الأفراح والمناسبات المختلفة والتي أودت بحياة عدد كبير من الأبرياء على مدى السنوات الماضية على امتداد مساحة الوطن كان آخرها الشاب المرحوم حمزة الفناطسة الذي كان يحتفل بزفافه وتحول الفرح إلى ترح والزغاريد إلى دموع من شخص اعتقد ان الفرح لا يكتمل الا بإطلاق العيارات النارية واكتشف العكس متأخرا

وجاء في البيان ” رؤساء الجمعيات العشائرية في الفحيص إذ يؤكدون ان هذه الظاهرة ليست جزءًا من عاداتنا وتقاليدنا الأردنية الأصيلة و نقف خلف مؤسسات الدولة بمختلف اشكالها لوقف هذه الظاهرة التي أصبح ثمنها أرواح ودماء زينة شبابنا و نطلب من الاهل في مدينة الفحيص خصوصا من لديه مناسبة ان يكتب على بطاقة الدعوة رفضه لحضور اي شخص يريد إطلاق العيارات النارية وتعكير الفرح بأصوات الرصاص التي لا نعلم أين ستسقط ونطلب من المدعوين إلى الفرح بالانسحاب من أي مناسبة او فرح يكون فيه إطلاق للعيارات النارية”

تكافح مجلة “ملح الأرض” من أجل الاستمرار في نشر تقارير تعرض أحوال المسيحيين العرب في الأردن وفلسطين ومناطق الجليل، ونحرص على تقديم مواضيع تزوّد قراءنا بمعلومات مفيدة لهم ، بالاعتماد على مصادر موثوقة، كما تركّز معظم اهتمامها على البحث عن التحديات التي تواجه المكون المسيحي في بلادنا، لنبقى كما نحن دائماً صوت مسيحي وطني حر يحترم رجال الدين وكنائسنا ولكن يرفض احتكار الحقيقة ويبحث عنها تماشيًا مع قول السيد المسيح و تعرفون الحق والحق يحرركم
من مبادئنا حرية التعبير للعلمانيين بصورة تكميلية لرأي الإكليروس الذي نحترمه. كما نؤيد بدون خجل الدعوة الكتابية للمساواة في أمور هامة مثل الإرث للمسيحيين وأهمية التوعية وتقديم النصح للمقبلين على الزواج وندعم العمل الاجتماعي ونشطاء المجتمع المدني المسيحيين و نحاول أن نسلط الضوء على قصص النجاح غير ناسيين من هم بحاجة للمساعدة الإنسانية والصحية والنفسية وغيرها.
والسبيل الوحيد للخروج من هذا الوضع هو بالتواصل والنقاش الحر، حول هويّاتنا وحول التغييرات التي نريدها في مجتمعاتنا، من أجل أن نفهم بشكل أفضل القوى التي تؤثّر في مجتمعاتنا،.
تستمر ملح الأرض في تشكيل مساحة افتراضية تُطرح فيها الأفكار بحرّية لتشكل ملاذاً مؤقتاً لنا بينما تبقى المساحات الحقيقية في ساحاتنا وشوارعنا بعيدة المنال.
كل مساهماتكم تُدفع لكتّابنا، وهم شباب وشابات يتحدّون المخاطر ليرووا قصصنا.

Skip to content