Skip to content

القسيس منير قاقيش رئيس اتحاد مجامع الكنائس الإنجيلية وبطرس منصور أمين سر

رابط المقال: https://milhilard.org/hkjp
عدد القراءات: 740
تاريخ النشر: سبتمبر 3, 2023 7:37 ص
munirkakish
رابط المقال: https://milhilard.org/hkjp

داود كُتّاب- خاص ب ملح الأرض

بناء على اتفاق تناوب مسبق، قدم المحامي بطرس منصور، استقالته كرئيس اتحاد المجامع الانجيلية في الأردن وفلسطين لصالح القس الدكتور منير قاقيش كرئيس اتحاد المجامع الانجيلية ولمدة سنتين قادمتين اعتبار من 1-9- 2023. كما وتم اختيار بطرس منصور أمين سر اتحاد المجامع.

منير قاقيش في الامام وخلفه الباشا عماد المعايعة وعلى يمينه بطرس منصور

وفي حديث مع ملح الأرض قال القس قاقيش أنه سيقوم بالاستمرار بالرؤية والأهداف التي تم وضعها منذ تأسيس الاتحاد والتي تعكس روح التعاون والوحدة والمحبة وتقديم النصائح والمساعدة الممكنة للأعضاء. “شعاري نحن وليس أنا لأنه نستطيع كل شيء في المسيح الذي يقويني ومن أهدافي زيارة كل هيئة ادارية لمجمع الأردن وإسرائيل للتحدث مع أعضائها لتقوية الشركة وسماع رؤيته وأهدافه وكيفية التعاون معاً”.

 وأوضح القس منير قاقيش “من الأهداف التي سأشارك بها الهيئة الادارية والعامة الاهتمام بالرعاة والكنائس لنسمع احتياجاتهم والعمل بقدر الإمكان لتلبية طلباتهم، كذلك الاهتمام بالشبيبة والعمل للوصول لهم”.

القسيس الدكتور قاقيش راعي الكنيسة المحلية في رام الله ورئيس المجمع الإنجيلي في فلسطين قال أنه ينوي الاستمرار بعقد ندوات ومؤتمرات خلال السنتين القادمتين تشمل ندوات تدريبية وللشركة و لسماع دقات قلوب الرعاة والقادة أعضاء الاتحاد للقيام بهذه الرؤيا. “سيتم عقد اجتماعات دورية مع الهيئة الإدارية من خلال تطبيق الزوم ولقاءات مواجهة أيضا، كذلك سيتم عقد اجتماعين سنويا مع الهيئة العامة حتى نستطيع تحقيق هذه الرؤية والأهداف عليّ متابعة جميع القرارات التي تتخذ والعمل بها. وأفاد د. منير قاقيش أنه سيستمر في عقد اجتماع شهري للصلاة و تقوية الشركة وطلب وجه الرب ليقود الاتحاد. “بمساعدة الهيئة الإدارية سنقوم بوضع برنامج سنوي مسبق ومدروس يتضمن تواريخ لجميع النشاطات السنوية. 

وجاء في رسالة بطرس منصور على صفحته في فيسبوك 31 اب : “انهي اليوم خدمتي في موقع رئيس اتحاد المجامع الإنجيلية في الاردن والأراضي المقدسة التي استلمتها من حبيبنا الأخ الباشا عماد معايعة واسلمها الآن إلى الأخ الحبيب القس الدكتور منير قاقيش. ساتابع عملي الآن كأمين سر الاتحاد إلى ان انهي فترة خدمتي كرئيس لمجمع الكنائس الإنجيلية في اسرائيل بعد عدة أشهر. استطعنا معا أن نقوي أواصر المحبة والشركة والدعم المشترك. اشكر الهي على نعمته التي تفاضلت وعلى تعاون ودعم الإخوة في المجلس خلال كل الفترة. الى هنا أعاننا الرب”.

القس الدكتور منير قاقيش يرأس منذ عام 2007- مجلس الكنائس الإنجيلية المحلية في الأراضي المقدسة. وهو أيضًا عضو في اللجنة التنفيذية لرابطة الكنائس المعمدانية في اسرائيل. يرعى القس منير قاقيش من عام 1978 كنيسة رام الله المحلية، راعي كنيسة الرملة المحلية، ومدير دار الحياة الجديدة للبنين في رام الله الضفة الغربية.

القس منير مع رمزي خوري رئيس المجلس الرئاسي الفلسطيني لشؤون الكنائس

تأسس اتحاد المجامع الإنجيلية في عام 2015 وتناوب على رئاسة العميد الأردني المتقاعد عماد معايعة والمحامي بطرس منصور من الناصرة ويشمل ثلاث اتحاد مقرها عمان ورام الله والناصرة. وتتشكل الهيئة العامة لاتحاد المجامع في 14-11-2017 في لقاء جامع تم في عمان.

 ويجري انتخابات للهيئة الادارية بصورة دورية و يقوم أعضاء المجامع بتبادل الزيارات والمشاركة في ندوات متخصصة تشمل مواضيع مثل الحوكمة ورعاية الكنيسة وغيرها من المواضيع ذات صلة بعمل الرعاة في الكنائس الانجيلية.

تكافح مجلة “ملح الأرض” من أجل الاستمرار في نشر تقارير تعرض أحوال المسيحيين العرب في الأردن وفلسطين ومناطق الجليل، ونحرص على تقديم مواضيع تزوّد قراءنا بمعلومات مفيدة لهم ، بالاعتماد على مصادر موثوقة، كما تركّز معظم اهتمامها على البحث عن التحديات التي تواجه المكون المسيحي في بلادنا، لنبقى كما نحن دائماً صوت مسيحي وطني حر يحترم رجال الدين وكنائسنا ولكن يرفض احتكار الحقيقة ويبحث عنها تماشيًا مع قول السيد المسيح و تعرفون الحق والحق يحرركم
من مبادئنا حرية التعبير للعلمانيين بصورة تكميلية لرأي الإكليروس الذي نحترمه. كما نؤيد بدون خجل الدعوة الكتابية للمساواة في أمور هامة مثل الإرث للمسيحيين وأهمية التوعية وتقديم النصح للمقبلين على الزواج وندعم العمل الاجتماعي ونشطاء المجتمع المدني المسيحيين و نحاول أن نسلط الضوء على قصص النجاح غير ناسيين من هم بحاجة للمساعدة الإنسانية والصحية والنفسية وغيرها.
والسبيل الوحيد للخروج من هذا الوضع هو بالتواصل والنقاش الحر، حول هويّاتنا وحول التغييرات التي نريدها في مجتمعاتنا، من أجل أن نفهم بشكل أفضل القوى التي تؤثّر في مجتمعاتنا،.
تستمر ملح الأرض في تشكيل مساحة افتراضية تُطرح فيها الأفكار بحرّية لتشكل ملاذاً مؤقتاً لنا بينما تبقى المساحات الحقيقية في ساحاتنا وشوارعنا بعيدة المنال.
كل مساهماتكم تُدفع لكتّابنا، وهم شباب وشابات يتحدّون المخاطر ليرووا قصصنا.

Skip to content