Skip to content

شحاتيت لـ ملح الأرض: إلغاء مظاهر الاحتفالات بالعيد المجيد هو موقف كنسي لاهوتي عربي بامتياز

رابط المقال: https://milhilard.org/me5g
الارشمندريت بسام شحاتيت

الارشمندريت بسام شحاتيت

رابط المقال: https://milhilard.org/me5g

خاص ملح الأرض

أكد الأرشمندريت بسام شحاتيت النائب الأسقفي العام للروم الكاثوليك في حديث خاص لـ ملح الأرض أن موقف مجلس رؤساء الكنائس في الأردن بإلغاء كافة مظاهر الاحتفالات بالعيد المجيد هو موقف كنسي كتابي لاهوتي مسيحي عربي بامتياز، موضحا أن وهنا الاحتفالات المقصود فيها مظاهر الفرح والبازارات والفرق الكشفية وحتى الاحتفالات التي تقام للأطفال.

وقال شحاتيت “في الكتاب المقدس، في رسالة القديس بولص الأولى في الآية 26 وأيضا في المفهوم المسيحي، فإن المسيحي يجب أن يقف مع الانسان المتألم والمضطهد والمظلوم والذي يسعى ويقاوم من أجل الحياة”.

وخلال حديث شحاتيت لـ ملح الأرض أوضح أن الأردن ليس فقط هو قريب من فلسطين من الناحية الجغرافية ولكن هناك علاقة نسب ومصاهرة وامتزاج الدم والنسب، “فالكثير من الأردنيين استشهدوا على أرض فلسطين وهناك بُعد ديني كبير لفلسطين فيهي الأرض المقدسة وهناك عاش السيد المسيح. فكل الأبعاد الدينية والروحية والاجتماعية تفرض علينا واجب ان يقف المسيحي الأردني بجانب أخيه المسيحي في فلسطين وأن يقف أيضا بجانب كل إنسان في فلسطين والذي تمتهن كرامته الان في غزة والضفة الغربية”.

اقرأ أيضا: الكنائس الكاثوليكية في الجليل تلغي مظاهر الاحتفالات بالعيد المجيد

وأوضح الأرشمندريت شحاتيت أنه قبل أن يصدر قرار مجلس الكنائس كنا نفكر أن نرصد ريع البازارات وللاحتفالات المخصصة للأطفال لدعم أطفال غزة ولكن ارتأى المجلس ان تُلغى جميع هذه المظاهر . ولكن الصلوات التي ستقام في الكنائس تبقى كما هي.

واختتم النائب الأسقفي العام للروم الكاثوليكالأب بسام شحاتيت حديثه ” أتمنى في الختام ان تتوقف الحرب وأن يعم السلام في فلسطين”.

وكان مجلس رؤساء الكنائس في الأُردُنّ قد اتخذ قرار بإلغاء جَميع فعالياتِ وأنشطة ومظاهر عيدِ الميلادِ المَجيد الاحتفالية لهذا العام ومنها (البازارات الميلادية، استعراضات الكشافة الموسيقية، جولات توزيع الهدايا للأطفال واشكال التزيين الميلادية)، احتراما للضّحايا البَريئة ولِدماء شُهدائِنا الزكية في غزة وعُمومِ فلسطين، ليُقتصر عيدُ الميلادِ المَجيد على الصلوات والطقوسِ الكنسية.

اقرأ أيضا: مجلس رؤساء الكنائس في الأردن يلغي فعالياتِ وأنشطة ومظاهر عيدِ الميلادِ المَجيد الإحتفاليّة لهذا العام

الأرشمندريت بسام شحاتيت

تكافح مجلة “ملح الأرض” من أجل الاستمرار في نشر تقارير تعرض أحوال المسيحيين العرب في الأردن وفلسطين ومناطق الجليل، ونحرص على تقديم مواضيع تزوّد قراءنا بمعلومات مفيدة لهم ، بالاعتماد على مصادر موثوقة، كما تركّز معظم اهتمامها على البحث عن التحديات التي تواجه المكون المسيحي في بلادنا، لنبقى كما نحن دائماً صوت مسيحي وطني حر يحترم رجال الدين وكنائسنا ولكن يرفض احتكار الحقيقة ويبحث عنها تماشيًا مع قول السيد المسيح و تعرفون الحق والحق يحرركم
من مبادئنا حرية التعبير للعلمانيين بصورة تكميلية لرأي الإكليروس الذي نحترمه. كما نؤيد بدون خجل الدعوة الكتابية للمساواة في أمور هامة مثل الإرث للمسيحيين وأهمية التوعية وتقديم النصح للمقبلين على الزواج وندعم العمل الاجتماعي ونشطاء المجتمع المدني المسيحيين و نحاول أن نسلط الضوء على قصص النجاح غير ناسيين من هم بحاجة للمساعدة الإنسانية والصحية والنفسية وغيرها.
والسبيل الوحيد للخروج من هذا الوضع هو بالتواصل والنقاش الحر، حول هويّاتنا وحول التغييرات التي نريدها في مجتمعاتنا، من أجل أن نفهم بشكل أفضل القوى التي تؤثّر في مجتمعاتنا،.
تستمر ملح الأرض في تشكيل مساحة افتراضية تُطرح فيها الأفكار بحرّية لتشكل ملاذاً مؤقتاً لنا بينما تبقى المساحات الحقيقية في ساحاتنا وشوارعنا بعيدة المنال.
كل مساهماتكم تُدفع لكتّابنا، وهم شباب وشابات يتحدّون المخاطر ليرووا قصصنا.

Skip to content