Skip to content

الكاردينال بيتسابالا يشيد بالمطران جمال دعيبس ويؤكد انبعاثه الى الصومال

رابط المقال: https://milhilard.org/206s
الكاردينال بيتسابالا والي يساره المطران جمال دعيبس في موقع المغطس

الكاردينال بيتسابالا والي يساره المطران جمال دعيبس في موقع المغطس

رابط المقال: https://milhilard.org/206s

علي جادالله

في سؤال مشترك لراديو البلد وموقع ملح الأرض حول سبب ارسال المطران جمال دعيبس للصومال قال الكاردينال ييرباتيستا بيتسابالا بطريرك اللاتين في القدس انه السؤال يجب ان يطرح لجهة اخري أي الفاتيكان. ولكن البطريرك لم ينفي الخبر بل أكده معتبرًا ان المطران جمال دعيبس رجل رائع وربما انه بسبب عمله الرائع جدًا تم اعتباره مستحقا لمسؤولية الكنيسة العالمية ولكن بيتسابالا عبر عن قناعته بان المطران جمال سيبقى “على اتصال مع بطريركية اللاتين في القدس”.

فيما يلي الترجمة الحرفية للسؤال والجواب

سؤال: لماذا تم ارسال المطران جمال دعيبس للصومال؟

الكاردينال: هذا سؤال عليك أن تطرحه على من يقرر. لقد قام هذا المطران بعمل رائع وربما رائع  جدًا لذلك اعتبر مستحقًا لمسؤولية الكنيسة العالمية لكنني متأكد من أنه سيكون على اتصال مع بطريركية القدس اللاتينية”.

اقراء تحليل عن الموضوع هنا

تكافح مجلة “ملح الأرض” من أجل الاستمرار في نشر تقارير تعرض أحوال المسيحيين العرب في الأردن وفلسطين ومناطق الجليل، ونحرص على تقديم مواضيع تزوّد قراءنا بمعلومات مفيدة لهم ، بالاعتماد على مصادر موثوقة، كما تركّز معظم اهتمامها على البحث عن التحديات التي تواجه المكون المسيحي في بلادنا، لنبقى كما نحن دائماً صوت مسيحي وطني حر يحترم رجال الدين وكنائسنا ولكن يرفض احتكار الحقيقة ويبحث عنها تماشيًا مع قول السيد المسيح و تعرفون الحق والحق يحرركم
من مبادئنا حرية التعبير للعلمانيين بصورة تكميلية لرأي الإكليروس الذي نحترمه. كما نؤيد بدون خجل الدعوة الكتابية للمساواة في أمور هامة مثل الإرث للمسيحيين وأهمية التوعية وتقديم النصح للمقبلين على الزواج وندعم العمل الاجتماعي ونشطاء المجتمع المدني المسيحيين و نحاول أن نسلط الضوء على قصص النجاح غير ناسيين من هم بحاجة للمساعدة الإنسانية والصحية والنفسية وغيرها.
والسبيل الوحيد للخروج من هذا الوضع هو بالتواصل والنقاش الحر، حول هويّاتنا وحول التغييرات التي نريدها في مجتمعاتنا، من أجل أن نفهم بشكل أفضل القوى التي تؤثّر في مجتمعاتنا،.
تستمر ملح الأرض في تشكيل مساحة افتراضية تُطرح فيها الأفكار بحرّية لتشكل ملاذاً مؤقتاً لنا بينما تبقى المساحات الحقيقية في ساحاتنا وشوارعنا بعيدة المنال.
كل مساهماتكم تُدفع لكتّابنا، وهم شباب وشابات يتحدّون المخاطر ليرووا قصصنا.

Skip to content